منوعات

القصة الكاملة لـ زواج شاب مصري بأربع فتيات في يوم واحد !

تابعنا عبر صفحة رواتب موظفي حكومة غزة عبر صفحة الفيسبوك

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الأولى من صباح اليوم السبت ، صور لشاب مصري محاط بأربعة فتيات مرتدين فستان الزفاف الأبيض ، مدونين عليها عباراة “شاب صعيدي يتزوج من 4 فتيات في يوم واحد” .

صور الشاب أثارت ضجة عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، متسائلين عن حقيقة هذه الصور ، وسبب قيام الشاب بالزواج بأربعة دفعة واحدة .

الشاب “عمر عبدو” الظاهر بالصور والبالغ 29عامًا، ابن محافظة قنا، أكد وفقاً لمواقع مصرية ، أنه قرر تحقيق رغبة والدته وإصرارها الشديد على دخوله عش الزوجية ، بالاستعانة بأربعة لتصوير  فوتوسيشن” وهو يرتدى بدلة كاملة وبصحبته الفتيات بملابس العرس.

 وأكد الشاب أن لديه أخ وشقيقتين متزوجين، للزواج ، ورغم كثرة الضغط عليه، نشر بوست على الفيسبوك بأنه تزوج، إضافة إلى أنه نشر فيديو سيلفي على حسابه “مش عاوز اجوز يا أمي” لذلك قرر بأن يسعدها بتصوير سيشن له مع 4 عرائس لرؤيته متزوج.

 

وأوضح الشاب أن زواجه ليس حقيقيًا، وأنه لا يقتصر عن مجرد جلسة تصوير لتحقيق رغبة والدته في زواجه، فقرر تحويل قصته مع والدته لموقف كوميدي لإسعادها، وإقناعها أيضًا بعدم رغبته في الزواج في الوقت الحالي، بسبب ممارسة الضغوط عليه وعدم تحضير الطعام  وقضاء كل خدماته بنفسه موضحاً كل طلب بطلبه منها تجيب عليه بتلك الكلمات “اتجوز وخليها تخدمك” .

وقال الشاب وفقاً لموقع “اليوم السابع” استنفذت كل طاقتى فى إقناعها بعدم رغبتى فى الزواج فى الوقت الحالى، ولكن فى النهاية أقسمت لها بأنها سوف ترانى عريسًا مع 4 فتيات، ومن هنا بدأت القصة، واتفقت مع صديقاتى، وتم تصوير الفوتوسيشن.

وتابع عمر: “وجدت صعوبة، إذ كيف أجد 4 فتيات للموافقة على تصوير الفوتوسيشن بفساتين الفرح، خاصة أن عادات المجتمع الصعيدي ترفض ذلك، فحاولت التواصل مع “موديلز” ولكنهن رفضن بعد معرفة القصة، حتى تواصلت مع فتيات أصدقاء، يعملن فى مجال المسرح، وتم التنسيق معهن لعمل السيشن في محافظة الأقصر، وبالفعل تم ذلك وأرسلت إلى والدتى، ولم تصدق فى البداية، ولكنها سعُدت كثيرًا عندما رأت الفوتوسيشن، ولم تصدق أن ضغطها وصلنى  لتنفيذ هذه الفكرة، وظلت تدعو لى وهي مبتسمة، بأن يكرمنى بابنة الحلال وأتزوجها.

ImageImageImageImageImageImage

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق