اخبار

(أونروا) تُنهي عقود موظفين بإذاعة “فرسان الإرادة” لذوي الإعاقة وأبو حسنة يُعلّق

تابعنا عبر صفحة رواتب موظفي حكومة غزة عبر صفحة الفيسبوك

قررت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، إنهاء تعاقدها، مع عدد من أصحاب عقود البطالة الدائمة في إذاعة (فرسان الإرادة) لذوي الإعاقة، وسط قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم (أونروا)، عدنان أبو حسنة في تصريحات خاصة لـ”دنيا الوطن”: إن الوكالة أنهت عقود البطالة الدائمة، وهي تعتقد أن هذه العقود غير عادلة، ويجب أن تعطي فرصاً للآخرين.

وأضاف: رغم ذلك (أونروا) لا تزال مهتمة بمساعدة أشخاص ذوي الإعاقة، وعليهم أن يقدموا لهذا البرنامج، وهي ستدرس هذه الطلبات بناءً على المواصفات الموجودة لديها.

وكان التجمع الصحفي الديمقراطي، استنكر قرار إدارة (أونروا) في قطاع غزة فصل زملاء من إذاعة (فرسان الإرادة).

واستنكر التجمع في بيان وصل “دنيا الوطن” نسخة عنه، قرار الوكالة فصل الزملاء الصحفيين العاملين في إذاعة (فرسان الإرادة) المهتمة بقضايا ذوي الاعاقة. 

واستغرب التجمع هذا القرار المشين|، الذي يتنافى مع المبادئ الذي أنشئت على أساسها وكالة (أونروا)، وأهمها غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين. 

وطالب التجمع الكل الفلسطيني، وخصّ نقابة الصحفيين بضرورة الوقوف أمام الإجراء غير العادل والمتكرر من قبل الوكالة، ويؤكّد على ضرورة إسناد ودعم كل الزملاء الصحفيين في حقوقهم بميادين عملهم.

وعبر التجمع الصحفي الديمقراطي عن تضامنه الكامل مع الزملاء الصحفيين في إذاعة فرسان الإرادة، داعياً وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين إلى العدول عن هذا القرار الجائر بحق الزملاء في إذاعة فرسان الإرادة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق