اخبار

ماذا قال مشاهير العرب عن قضية الفلسطينية “إسراء غرّيب” ؟

طن

تصدر اسم الفلسطينية إسراء غرّيب، مواقع التواصل، بسبب القصة الموجعة التي تم تداولها عن وفاتها، مما دفع النشطاء لتدشين حملات واسعة للتضامن معها، مع مطالبة الجهات الرسمية لفتح باب التحقيق حول واقعة موتها.

وانتشرت قصة الفتاة إسراء لتصل لكل مكان عالمياً ومحلياً، ووصلت الى حد تضامن المشاهير من النجوم والإعلاميين العرب معها، حيث علقت الفنانة الإماراتية اليمنية، بلقيس أحمد فتحي اليوم السبت، على قضية الفتاة الفلسطينية إسراء غريب التي قتلت يوم الخميس الماضي الموافق 22 آب/ أغسطس 2019، في بلدة بيت ساحور قضاء مدينة بيت لحم في الضفة الغربية.

وقالت بلقيس عبر حسابها: أنت يا عزيزي الرجل الشرقي لما تكتشف أن أختك خرجت سراً مع رجل غريب، وتؤدبها بالبيت، تفهمها أنه خطاً وليس من عاداتنا، وتستر عليها أفضل من أنك تقتلها وتفضحها والدنيا كلها تتفرج، وتعرف الموضوع، وتخلد اسمها بقصة تمت للشرف والعادات، وان كانت القصة تحتمل أوجه كثيرة الله أعلم بها.

وعلقت الفنانة اللبنانية نادين نسيب نجيم عبر حسابها الخاص على (توتير) قائلة: “ما في شي اسمه جريمة شرف، والجاني بطل (هيدا تخلّف)، في شي اسمه جريمة قتل، والجاني قاتل و(ملعون) بكل الأديان، الله يرحم روحك يا إسراء، والله ينتقم من كل شخص بيقهر أو بيعذّب إمرأة”.

وقالت الفنانة اللبنانية ماغي بو غصن عبر صفحتها الشخصية على (انستغرام): “بغض النظر عن القضية وتفاصيلها.. قصة إسراء غريب بتكسر القلب.. مش مسموح أبداً صبية تنضرب حتى تموت لأنها ضهرت تتعرف على خطيبها بمكان عام وأخواتها شكّوا فيها”.

وأضافت: “شرفَك مش عند أختك ولا بنتك ولا زوجتك.. شرفك بأخلاقك بضميرك بجسمك وحدك!، شرفك بتصونو لما تكون فعلاً رجّال!!”.

وتابعت: “الله يرحم روحك اللي كلا حياة واللي بتشبهك.. وإنشاء الله حقك بيتاخد بعدالة القضاء عالأرض قبل”.

بينماعلقت الإعلامية علا الفارس حول الحادثة عبر (تويتر) قائلة: “لم أستطع النوم هذه الليلة.. صوت صراخها في المستشفى في الفيديو المتداول لا يِفارقني”.

وتابعت إسراءغريب الله يرحمها، تؤكد بعض الجهات انها تعرضت للضرب المفضي للموت، أرفض الظلم والإضطهاد بكل أشكاله، كيف عندما يُمارس على امرأة.

وختمت تغريدتها بالقول “الله ينتقم من كل ساقط يمارس تخلفه وجهله وتسلطه على امرأة”.

الإعلامي اللبناني نيشان غرد بشكل مختلف على هاشتاج #كلنا _إسراء_غريب فكتب أبيات شعر قائلاً بها “لأن الحبّ عندنا انفعال
من الدرجة الثالثة،

وَكُتُب الشِّعر عندنا كُتُب

من الدرجة الثالثة،

والمرأةُ عندنا مواطِنَة

من الدرجة الثالثة،

يُسَمُّوننا: شعوب العالم الثالث”!

قصة وفاة إسراء غريب المتداولة بقوة، والتي بسببها اشتعلت مواقع التواصل غضباً، تقول إنها وافتها المنية بعد تعرضها للضرب العنيف من قبل عائلتها، على إثر نشرها فيديو على حسابها على (سناب شات) برفقة خطبتها.
ومع تداول هذه القصة على نطاق واسع، نشرت النيابة العامة الفلسطينية بياناً يخص وفاة إسراء غريب من مدينة بيت ساحور في محافظة بيت لحم، أكدت من خلاله، أن التحقيقات مستمرة لمعرفة سبب وفاة الفتاة، وأن تقرير الطب الشرعي لم يصدر بعد.
 وأوضحت النيابة العامة في بيانها، أنها باشرت إجراءات التحقيق بوفاة إسراء غريب، عقب ورود بلاغ من الشرطة، يفيد بوصول جثة الفتاة إلى مستشفى بيت جالا الحكومي.
كما أضاف البيان بأنه صدر قرار بإحالة جثمان إسراء غريب إلى الطب الشرعي، كما تم الاستماع إلى أقوال الشهود لجمع كافة الأدلة الخاصة بموت الفتاة.
وطلبت النيابة العامة من المواطنين، بعدم نشر أي معلومات أو تفاصيل أو أسماء أشخاص حول القضية، حفاظاً على سير التحقيقات وعدم التأثير على الرأي العام، على أن من لديه أي معلومات تخص القضية، الإدلاء بها من أجل إظهار الحقيقة كاملة.
من جهة أخرى، قال محمد صافي زوج شقيقة إسراء غريب أنها توفيت نتيجة جلطة، لم يعرف سببها حتى الآن، مشدداً على أن الراحلة لم تعانِ من أي مشاكل نفسية أو عقلية، وإن كان شيء ثانِ سوف يتم الكشف عنه بالأدلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق